📌 قال رسلان: ((وسأبقى إن شاء الله جل وعلا غير خائض في فتنة البيلية الحدادية القطبية، ولكن سأنهج إن شاء الله
مذهب صلاح أبو عرفه الفاسد ! بأن قولك فلان صفته كذا فهذه سبة و شتيمة ! و بالتالي فلا يجوز أن
حين لم يجد هلاء مبررًا لحربهم على أهل السنّة جعلوا ينشرون تزكيات لكبيرهم ربيع المدخلي من قبل بعض أهل العلم ليتقووا بها
  النقض المثالي في فضح مذهب ربيع المدخلي الاعتزالي   ( في قوله: ولا يلتقي الجسد والروح إلا يوم القيامة)
#تحذير لا تصدق كل ما تسمع. أحذر على دينك من العابثين. لا تبع عقلك للمخربين. هناك جماعات كثيرة اليوم تحارب
1ــ ربيع الحدادي الغال يقارن طلابه بطبقة هيئة كبار العلماء قال كما في مجموع الكتب والرسائل (9\440) ربيع وزيد بن
بدع المداخلة - دخولهم في نوايا الناس

(Visited 29٬751 times, 21 visits today)