المثال الأول: ربيع يتعذّر عليه الوقوف على حديث للنسائي في عمل اليوم والليلة. في التعليق (9) (1/327-328) في تخريج حديث
المثال الأول: إنكاره أن يكون لعبد الحق الاشبيلي كتاب (الجمع بين الصحيحين) ثم ردّه على نفسه! قال الحافظ: وقد سبق
1 - …قوله: إن النبي صلى الله عليه وسلم فمن دونه؛ لا يقبل قوله إلا بحجة سائغة. 2 - …قوله:
الرد على رد صلاح أبو عرفة و تلميذه !! الكاتب : أبو القاسم المقدسي الحمد لله (الموصوف) بأحسن المحامد والصلاة
الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى، أما بعد: فقد اطلعتُ على مقال هزيل – كالعادة- كتبه الشيخ ربيع

(Visited 30٬893 times, 16 visits today)